عاجل

بعثة بيطرية تتجه إلى السعودية للمشاركة فى مشروع "الهدى والأضاحى لموسم الحج"غدًا.. سفر أولى رحلات الحج السياحى ببرنامج 4 و5 نجوم للأراضى المقدسةالحوثيون في اليمن.. اتفاقات متكررة والنتيجة صفر (فيديو)جريمة «فى مطلع الفجر»: «قهوجى» يقتل ابنه ويدفنه أسفل «مصطبة أسمنت»ملثمون يلقون قنابل "مولوتوف" على مقر صحيفة رئيسية فى فنزويلاتعرف على خريطة محافظى مصر ومندوبيهم لدى مؤسسات التمويل الدولية والعربيةبنك باركليز مصر يحقق 373 مليون جنيه أرباحا خلال 6 أشهرالرقابة تشاهد النسخة النهائية من فيلم محمد سعد وتنتظر أحمد حلمىالكاتب السيد حافظ: نحتاج إلى مسرح شعبي جماهيري (حوار)نصر فتحى اللوزى يكتب: قل: الوقاحة… ولا تقل: الجرأةمشروبات رمضان.. عصير البطيخ المثلججدول مباريات المصريين اليوم الأربعاء باولمبياد جانيرو 2016راغدة شلهوب تستعد لتصوير برنامجها الجديدبيونسيه نولز تنتزع جوائز mtv المصورة .. أصحاب البشرة السمراء ينتصرون6 فنانات صورن أفلامهن ومسلسلاتهن أثناء فترة الحمل. المشاهد لاحظ ذلك أحيانااستمع للأغنية الأصلية.. سيد حجاب يكشف لـ "صوت وصوره": غيرنا كلمات تتر "المال والبنون" عن القهر والظلم بأوامر التليفزيونصور وفيديو – موزمبيق تهزم أوغندا ببطولة أفريقيا لناشئات السلةنسخة طبق الأصل.. الملصق الدعائي لـفيلم حسن الرداد وإيمي سمير غانم مأخوذ من الفيلم الأجنبي Date Nightرحيل الممثل الشهير جين وايلدر بعد معاناة مع ألزهايمر#شرطة_الموضة: إطلالات غير موفقة لنجمات هوليوود بحفل MTV!القنوات الناقلة لمباراة مصر وتشاد في تصفيات المونديالتعرف على القنوات الناقلة لمباراة مصر وتشاد الثلاثاءحملات إعلانية لمكاتب تنشيط السياحة المصرية فى أمريكا واليابان والصينالزند عن زيادة مرتبات القضاة: “ماحصلش.. ومن يعانى لا ينجز عملا رائعا”بالصور.. وزير الداخلية يتفقد غرف تفتيش حقائب الشحن بمطار شرم الشيخملك نور لـ”الإبراشى”: تقرير الطب الشرعى حول عدم اغتصاب ابنى “مزور”مواقيت الصلاة اليوم 17/11/2015مؤسس تمرد لـ”أوباما”: إزاى عرفتوا نتائج تحقيقات سقوط الطائرة “ياحيلتها”CNN: حكام 12 ولاية أمريكية يعلنون رسميا رفضهم استقبال لاجئين سوريينبالفيديو..نشرة صوت وصوره نيوز:اختفاء منتخب تشاد و”المراقب” يفشل فى التواصل معهضبط 21 هاربا من أحكام قضائية و11 مسجل خطر بالسويس

لماذا لا ينعم المصريون بمزايا فيس بوك؟!..أداة الاطمئنان محرمة على كوارثنا

[ad_1]

تعاطف العالم أجمع مع حادث فرنسا الإرهابى الذى راح ضحيته عدد كبير من المواطنين، وأطلق العالم تغريدات وهاشتاجات للصلاة والدعوات لذوى الضحايا، وكان هناك وجود قوى لشركات التكنولوجيا فبداية من تعاطف رؤساء تلك الشركات مع الحادث وإرسال التعازى الحارة إلى الفرنسيين، إلى القيام بخطوات إيجابية للغاية نالت تقدير العالم، فشركة جوجل قامت بتقديم مكالمات دولية مجانية إلى فرنسا من أجل الاطمئنان على العائلات والأصدقاء هناك، وغيرت شركات أخرى شعارها لعلم فرنسا، كما فعلت فيس بوك أداة safety check للمرة الثالثة فى تاريخها والأولى فى حادث إرهابى من أجل أن يطمئن العالم على الفرنسيين وأكدوا من خلالها أنهم آمنون، كما أطلق ميزة لتغيير صورة الحسابات لتكون ملونة بالعلم الفرنسى لإعلان دعمها ضد الإرهاب.

تساؤلات المصريين لفيس بوك

هذا ما أثار حيرة المصريين وتساؤلاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعى، لماذا لا يقدم موقع فيس بوك مثل هذه الخدمات لمصر؟ الدولة التى يوجد بها أكثر من 22 مليون مستخدم لموقع فيس بوك، الذين يقضون أغلب يومهم فى تصفحه، فخلال الفترة الماضية تعرضت مصر لعدد كبير من الهجمات الإرهابية والكوارث التى أدت بحياة عشرات من المواطنين، ومنها حوادث قلبت العالم، ولكن فيس بوك بلا موقف تجاهها، لم يفعل ميزة واحدة من مزاياه لكى يطمئن المصريون على بعضهم البعض.

اختفاء دور فيس بوك فى الكوارث المصرية

كما لم يتم الإعلان فى حادثة واحدة عن دعم المصريين وإطلاق ميزة تغيير صورة الحساب الخاص بهم لعلم مصر، فلا فى ثورة يناير ولا ثورة 30 يوليو، ولا حوادث الإرهاب التى قُتل فيها المئات، على غرار ما فعله مع فرنسا فور وقوع الحادثة.

أعداد المستخدمين من مصر لا تؤثر فى فيس بوك

فعلى الرغم من وصول عدد مستخدمى موقع فيس بوك إلى 114 مليون مستخدم من منطقة الشرق الأوسط إلا أنه لم يقف يوما واحد مع هذه الشعوب ولم يؤازرها فى المحن التى تمر بها حتى ولو بعلم يدعمهم معنويا، أو تفعيل خاصية يمكن أن تقلل من حجم القلق الذى تعيشه أسرة مصرية كانت أو عربية، ويبقى السؤال إلى متى تظل أدوات فيس بوك للكوارث محرمة على المصريين؟!.

[ad_2]

2015/11/15 12:38م تعليق 0 24

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: